تبرع

منزلها ظل شجرة زيتون .. الطفلة اليتيمة قضاء المحمد من ينقذها من الموت

قضاء المحمد طفلة يتيمة نزحت من سجنار منذ عامين إلى حاس بسبب تقدم قوات النظام على بلدتها ومن ثم اضطرت للنزوح من حاس إلى بلدة حزانوا بريف إدلب الشمالي بسبب القصف الكثيف الذي يتعرض له ريف إدلب الجنوبي قضاء الآن تعيش مع اخوتها وامها تحت اشجار الزيتون بعد أن عجزوا عن إيجاد مأوى لهم حتى ولو خيمة

التكلفة المطلوبة: 2700 $

تبرع